استقبل وزير المالية في حكومة تصريف الأعمال د. غازي وزني وفداً من جمعية تجار بيروت برئاسة نقولا الشماس وجرى البحث في موضوع أهمية توضيح " الإعلام 114 " الصادر عن وزارة المالية حول إصدار الفواتير بالعملة اللبنانية واستيفاء الضرائب والرسوم بالعملة اللبنانية وفقاً للمادة 25 من قانون حماية المستهلك.

وأوضح الوفد أن المرسوم 7308 يسمح باحتساب الضريبة ضمن الفاتورة التي يصدرها التاجر بالدولار على أساس السعر الرسمي لمصرف لبنان. 

استمع الوزير وزني لهواجس وفد جمعية تجار بيروت وأكّد أن " الإعلام رقم 114 " هو لدعم القطاعات التجارية والاقتصادية. وأوضح أنه لا مشكلة في ما يتعلق بإصدار الفواتير بالعملة الأجنبية بين التجار وأبدى تفهمه بشأن الفترة السابقة التي كانت تصدر فيها الفواتير بغير العملة اللبنانية، من دون نية التهرب.

عبّر الوفد عن ارتياحه للإيضاحات التي قدمها الوزير وزني بشأن "الاعلام رقم 114". ونوّه المجتمعون بالبنود الإيجابية التي بُني عليها مشروع موازنة العام 2021 ومنها الروحية الإصلاحية للموازنة، ادخال مفهوم ال Cash Economy والمحافظة على الـ Fresh Cash وتحفيز الاقتصاد من خلال منح التسويات والاعفاءات الضريبية، المحافظة على المؤسسات القائمة وتقسيط الضرائب المستحقة وتشجيع التصدير.

كما أشاد الوفد بقرار وزارة المالية بإعفاء المؤسسات التي توقفت عن العمل كلياً وعاودت عملها فيما بعد جرّاء انفجار مرفأ بيروت من ضريبة الدخل عن أعوام 2021 – 2022 – 2023. 

وفي ختام الاجتماع اتفق على أهمية استمرارية التواصل بين وزارة المالية وجمعية تجار بيروت حول القضايا ذات الاهتمام المشترك.