وفقًا لشعارها “نعيش لنقدّم” ولمهمّتها المتمثلة في دعم المحتاجين وتحسين نوعيّة حياتهم، قامت “أجيالنا”، منظّمة غير ربحية، منخرطة في برامج خيرية، إجتماعية، صحّية، تربوية، ثقافية، تدريبيةوإنتاجية، وبمساعدة سخية بدعم من “ملحقية الشؤون الإنسانية والتنموية” التابعة لسفارة دولة الإمارات العربية المتحدة في لبنان، من خلال تقديم وجبات إفطار مطبوخة لـ15 ألف شخص محتاج في طرابلس.

تمّ إعداد تلك الوجبات بعناية في مطبخين في طرابلس من قبل نساء من المنطقة. من خلال توظيف تلك النساء، اللواتي غالباً ما يكوننّ أمّهات، تعمل “أجيالنا” في الوقت نفسه على تمكينهنّ وأسرهنّ من خلال منحهنّ الفرصة ليصبحن أعضاء نشطاء ومنتجين في المجتمع.

بما أنّ الجمعية تولي سلامة الغذاء أولوية قصوى، سيتمّ تأمين الطعام عبر المطبخ الخاص بها، مع إتباع المعايير والشروط الصحية المعترف بها عالمياً لجهة طريقة الإعداد والتعليب كما التوصيل.

لقد أبصرت هذه الحملة الإنسانية الرائعة النور بفضل “ملحقية الشؤون الإنسانية والتنموية” التابعة لسفارة دولة الإمارات العربية المتحدة في لبنان حيث أنّها تمثّل جزءاً من حملة “إفطار صائم”، وهدفها، الذي يتجاوز مساعدة ودعم الجياع والمحتاجين خلال شهر رمضان المبارك، هو إعطاء الأمل ومساعدة هؤلاء الأشخاص على استعادة إيمانهم بالإنسانية.