عقد وزير الصحة العامة الدكتور حمد حسن إجتماعًا بعد ظهر اليوم مع وفد مشترك من نقابتي الأطباء في بيروت وطرابلس  بحضور النقيبين البروفسور شرف أبو شرف والدكتور سليم أبي صالح ورؤساء وممثلين عن جمعيات طب الأطفال والطب العام والطب العائلي في بيروت وطرابلس.

وتناول الاجتماع مسائل عالقة بين نقابتي الأطباء من جهة ونقابة الصيادلة من جهة ثانية وتم الاتفاق على وضع آلية تنسيق بين نقابتي الأطباء ونقابة الصيادلة برعاية وزارة الصحة العامة بما يكفل المحافظة على صحة المواطن ويصون القوانين النافذة. وقد تمحور البحث على مسائل تتصل باللقاحات وآلية توزيعها وإيصالها للمواطن المعني، إضافة إلى وصف المضادات الحيوية والوصفة الموحدة.

وأكد الوزير حسن أن الهدف الأساسي لوزارة الصحة العامة هو تأمين الحماية للأجيال من كل الأمراض المعدية من خلال برامج التحصين المعتمدة إضافة إلى بعض اللقاحات الخاصة التي تباع في السوق المحلية وفق آليات مختلفة.

وشدد على أن ما يهم الوزارة هو تطبيق القوانين النافذة في هذا الخصوص وتشكيل لجان مشتركة بين النقابات لرعاية أي اتفاق بينهم يضمن تطبيق الآلية الآمنة كي يصل اللقاح إلى أكبر عدد من المواطنين عبر احترام كل الإجراءات الضامنة لنوعية اللقاح وسلامته بالسعر الذي يوافق الإمكانات المادية للمواطن اللبناني في هذه الظروف الصعبة.